التخطي إلى المحتوى

قال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الاستاذ ” محي الدين عفيفي” انه اقدم على هذه الفكرة لمحاربة التطرف وقام بأنشاء اكشاك الفتوى بمحطات مترو الأنفاق بالقاهرة.

وقد نفذت لجنة الفتوى التابعة للمجمع الإسلامى، أحد أكبر الهيئات الدينية في مصر، أول تجربة بإنشاء (كشك) للإفتاء داخل محطة مترو “الشهداء”، أكثر محطات المرفق ازدحاما، لتقديم الفتوى لمن يطلبها من الزوار.
ويقول المسؤولون عن المبادرة إنها جاءت لتلبية احتياجات المواطنين للمعرفة ومواجهة الفتاوى المضللة التي تحاول بعض التيارات المتطرفة ترويجها.
وأضاف عفيفي: “الهدف من هذه الأكشاك هو مواجهة فوضى الفتاوى المغلوطة باسم الدين، ومواجهة الفكر المتطرف الذي يتعسف في تفسير النصوص الدينية، والالتحام بالجماهير، وقطع الطريق على أدعياء الدين.”
وأضاف: “المبادرة تصب في مصلحة المسلم وغير المسلم، فمواجهة الفكر المغلوط بالتوعية والمواجهة الفكرية المضادة أمر مهم جدا للمجتمع بجميع فئاته”.
وانتقد عفيفي من يعارض الخطوة بدعوى مخالفتها مبدأ مدنية الدولة قائلا: “من يقول هذا يقوض الجهود الرامية إلى مواجهة الإرهاب باسم الحرية”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *