التخطي إلى المحتوى
روسيا والصين يجريان مناورة بحرية استعراضا ضد حلف الناتو
روسيا والصين يجريان مناورة بحرية استعراضا ضد حلف الناتو

يبدو أن روسيا والصين يستعرضون القوة ضد حلف الناتو بقيادة امريكا

حيث ولأول مرة في التاريخ، يصل أسطول حربي صيني إلى المياه الأوروبية الشمالية، من أجل المشاركة في مناورات بحرية مشتركة مع القوات البحرية الروسية أطلق عليها اسم “البحر المشترك”.

ومن المقرر أن تستمر المناورات البحرية الروسية الصينية، التي ستجري قرب سواحل كالينينجراد على بحر البلطيق، طوال أسبوع المناورة وفقا لما ذكرته وزارة الدفاع الروسية والصينية.

ورغم أن الأسطول الصيني المشارك في المناورة صغير من حيث العدد، إلا إنه يضم أحدث مدمرة حربية صينية على الإطلاق، وهي المدمرة حاملة الصواريخ الموجهة من فئة 052 دي “تشانجشا” التي تعتبر من أكثر المدمرات تطورا وتقدما في القوات البحرية الصينية.

كما يضم الفرقاطة الصينية متعددة المهام

“يونتشينج”، من فئة 054 إيه، والتي توصف بأنها الفرقاطة الأكثر قدرة في مجالها.

ويضم الأسطول، بالإضافة إلى ذلك سفينة الإمداد لوما لايك.

على جانب القوات الروسيه من المنتظر أن تشارك نحو 10 قطع بحرية حربية بالإضافة إلى مروحيات مضادة للغواصات من طراز كا-27، فهي مزودة بطوربيدات موجهة ذاتياً وقنابل أعماق مضادة للغواصات، وطائرات حربية من طراز سوخوي.

ومن أبرز القطع البحرية، الغواصة النووية “دميتري دونسكوي”، من فئة تايفون والتي تصنف من أكبر غواصة في العالم البالغ طولها 175 مترا، والمزودة بصواريخ نووية.

كما تضم الطراد “بيتر الكبير”، الذي تصنف ايضا من أكبر السفن حربية في العالم، وهي سفينة القيادة في أسطول بحر الشمال الروسي.

والقطعتان البحريتان مصممتان للعمليات طويلة المدى والأعماق الكبيرة.

بالإضافة إلى ذلك، هناك السفينة المضادة للغواصات أدميرال كولاكوف والطراد حامل الصواريخ الباليستية مارشال أوستينوف.

وستشهد المناورات تمارين على الحرب المضادة للغواصات والطائرات والسفن، وكذلك عمليات مضادة للقرصنة وعمليات إنقاذ.

ويرى خبراء عسكريون في الصين مشاركة بلادهم في هذه المناورات احتكاك قوي واستعراضا للقوة البحرية بعد قيام الولايات المتحدة بمناورات في المحيط الهندي مع كل من الهند واليابان في وقت سابق من الشهر الجاري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *