التخطي إلى المحتوى

تفاجأ اعضاء مجلس العلاقات الامريكية الاسلامية (CAIR) بطرد ذو رائحة غريبة وبسبب خوفهم من فتحه قاموا بابلاغ الشرطة فورا.

وعندما آتت الشرطة وقامت بفتح الطرد وجدت حافظة طعام بها شحم خنزير ومغموس بها مصحف مكتوب على صفحاته الداخلية رسائل كراهية.

وصرح ليندا ماثيو في ادارة الشرطة ان التحقيقات ما زالت جارية وأن رجال المباحث توصلوا الى ان امرأة بيضاء من ولاية تكساس في العقد الخامس من عمرها هي التي وراء ارسال هذا الطرد.

وتعد هذه الحادثة جزء من احداث الكراهية التي يتعرض لها المسلمين في أمريكا حيث انه في يونيو الماضي تم حرق مصحف والقاء لحم الخنزير عليه خارج مركز مسجد النور الإسلامي وتمزيق صفحات مصحف اخر خارج مركز ديفيس الاسلامي ولم تجرى اي اعتقالات حتى الآن.

واعلن مركز العلاقات الأمريكية الإسلامية (CAIR) في تقرير صدر يوم الإثنين الماضي، إن “451 حادثة عنصرية ضد المسلمين قد وقعت خلال الفترة بين إبريل ويونيو الماضيين، مما ساهم في ارتفاع نسبة جرائم الكراهية ضد المسلمين إلى 91% في النصف الأول من عام 2017 مقارنة بنفس الفترة من عام 2016”.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *