التخطي إلى المحتوى

تعيش الاراضي الفلسطينية حالة من التوتر منذ الجمعة الماضية وحتى الآن في أعقاب إغلاق سلطات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى وكان الفلسطنيون دعو إلى الخروج في تظاهرات اسموها”جمعة النفير” رفضا للإجراءات الإسرائيلية الأخيرة في المسجد الأقصى.

 

كما وجهت الدعوات للزحف صوب المسجد الأقصى اليوم وقرر الجيش الإسرائيلى اليوم وضع 5 كتائب كقوة احتياط استعداداً لتظاهرات فلسطينيه محتمله اليوم ويعتصم الفلسطنيون لليوم السادس على التوالي على أبواب المسجد رافضين الدخول عبر البوابات الإلكترونية التى وضعتها إسرائيل. واضاف الجيش فى بيان أن هيئة الأركان إتخذت القرار اليوم فى ضوء التوتر الذي يشهده المسجد الأقصى في القدس اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *