التخطي إلى المحتوى

مستثمرون خليجيون يوجهون ضربة جديدة للدوحة

ذكرت  صحيفة “فايننشال تايمز” إن  العناد  القطري مع الدول العربية تدفع ثمنه فنادق  بريطانيا ، وخاصة  بعد انتشار  قائمة بأسماء الفنادق البريطانية التي تربطها علاقة بقطر، وذلك بين الشخصيات السياسية البارزة ورجال الأعمال  في الخليج  الذين يؤيدون مقاطعة دوالهم  لقطر .

وكشفت الصحيفة البريطانية ، أن القائمة المنتشرة علي مواقع  التواصل الاجتماعي، تضم  كل من  فنادق كونوت وبيركلي و كلاريدج،  وهي مملوكة لمجموعة فنادق  Constellation، التابعة  للدوحة .

بالإضافة الي  فندق تشرشل – التابع لرئيس وزراء قطر الأسبق الشيخ حمد بن جابر آل ثاني  الذى تملكه مجموعة استثمارية تابعة له ، وكذا فندق كارلتون في مدينة كان الفرنسية، المملوك لشركة مقرها الدوحة .

وكتبت  الصحيفة البريطانية، ان استثمارات هذه الفنادق هي جزء من الاصول التابعة لمستثمرين قطريين وتقدر بأكثر من 35 مليار جنيه إسترلينى  ، وذلك وفقا لتقديرات رسمية  في المملكة المتحدة.

واوضحت صحيفة  “فايننشال تايمز”، أن هذه الفنادق تعتبر هي  المقر الدائم  لإقامة  معظم زوار الشرق الأوسط، وخاصة خلال فترة أشهر الصيف ، حيث يهربون من ارتفاع درجات الحرارة. حيث تعتبر هي الاكثر تجهيزا في المملكة المتحدة .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *