كن انت صانع الحدث

أخبار عاجلة

طرق هامة للوقاية من مرض سرطان الثدي

سرطان الثدي هو المرض الذي تتعرض له النساء اكثر من الرجال

وهو عباره عن خلايا موجوده في الثدي تتكاثر بطريقه غير طبيعيه وتنقسم تلك الخلايا بسرعه اكبر من انقسام الخلايا السليمه ،ومن الممكن أن تنتشر تلك الخلايا في باقي نسيج الثدي وفي باقي أعضاء الجسم .

يصنف سرطان الثدي الي ثلاثه مراحل مختلفه من حيث شده المرض وسهوله علاجه أو صعوبتها

الدرجه 0 أو سرطان الثدي غير الغازي أو محلي وهي ابسط مراحل السرطان لأنها للتملك القدره علي غزو الانسجه السليمه في الثدي أو الانتشار الي أعضاء الجسم وعلي الرغم من أن هذه المرحله هي الابسط ولكن يجب استئصال الورم خوفا من تحوله الي اورام غازيه فيما بعد.

الدرجات من ١حتي ١٧ هي المرحله الثانيه من مراحل السرطان وتعد اورام غازيه من السهل أن تغزو الانسجه السليمه في الثدي وتغزو ايضا باقي أجزاء الجسم وكلما قلت الدرجه كلما ازدادت نسبه الشفاء التام من ذلك المرض الخبيث.

الدرجه ١٧وهي اصعب مرحله لان فيها تكون انتقل الورم الي خارج نسيج الثدي وانتشر في بعض أعضاء الجسم وعلي الرغم من صعوبه هذه المرحله الا ان هناك علاجات تساعد علي تضاؤل الورم وابقاءه تحت السيطره

اعراض الأصابة بـ سرطان الثدى :

واعراض سرطان الثدي كثيره فعند الشعور باحدي الأعراض لابد من استشاره الطبيب ومن هذه الأعراض إفراز ماده شفافه أو مشابهه الدم من الحلمه أو تسمن أو تراجع ف الحلمه أو ظهور تجاعيد في جلد الثدي أو تغير في ملامح الثدي وغيرها من الأعراض

وهناك اسبابا شائعه قد تكون سبب في الاصابه بذلك المرض وهي الوراثه ، خلل في الجنيات نتيجه للتعرض بكثره للاشعه ،السن ،الوزن الزائد ،الحيض في سن مبكر ،تاخر سن اليأس ،العلاج بالهرمونات لفتره طويله ،الاكثار من تناول حبوب منع الحمل،التدخين .

وعلي الرغم من تعدد اسباب المرض إلا أنه يمكن الوقايه بنسبه كبيره من التعرض إليه بطرق متعدده مثل استخدام ادويه تحت استشاره الطبيب لتقليص الخوف منه ،او إجراء تغييرات في نمط حياتنا كتجنب استخدام الكحول

أو استشاره الطبيب عند تناول العقاقير والمحافظة علي وزن سليم وتجنب العلاجات الهرمونية وممارسته الرياضه باستمرار وتناول الألياف الغذائية الموجوده في الطعام واستخدام زيت الزيتون وتجنب التعرض للمبيدات الحشريه

وفي اخر الاكتشافات العلمية تم اكتشاف اهميه بذور الكتان في الوقايه من مرض النساء ،كما ساهمت تطورات البحث العلمي في ندره استئصال الثدي كله كما كان يحدث من قبل بل يتم استئصال الجزء المصاب بالورم فقط،

وعلي الجانب الآخر فعليكي سيدتي أن تساعدي نفسك في اكتشاف المرض من بدايته بالكشف المستمر علي الاقل مره واحده كل ثلاثة سنوات حتي بلوغك سن الأربعين ثم الكشف مره واحده كل سنه .

كلمات دليلية:

اكتشافات الثدي جديده سرطان علاج في

شارك المقال من خلال

اكتب تعليق